أجيال بلا قات | للتوعية والتنمية
          

العودة   أجيال بلا قات | للتوعية والتنمية > المنتديات العامه > .:: منتدى التنميـــة البشريـــة ::.

.:: منتدى التنميـــة البشريـــة ::. نمي ذاتك وطور من قدراتك في هذا القسم

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
#1  
قديم 08-08-2010, 11:25 AM
Hossam Basha
نائب المشرف العام
حسام الباشا غير متواجد حالياً
Yemen     Male
لوني المفضل Black
 رقم العضوية : 25
 تاريخ التسجيل : 17 / 07 / 2008
 فترة الأقامة : 2289 يوم
 أخر زيارة : 19-02-2011 (02:20 PM)
 الإقامة : تـ ـ ع ـ ـز
 المشاركات : 4,757 [ + ]
 التقييم : 65
 معدل التقييم : حسام الباشا will become famous soon enough
بيانات اضافيه [ + ]
شكراً: 117
تم شكره 9 مرة في 8 مشاركة
Post دورة تدريبية | العمل بروح الفريق الواحد



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله،،

فكثير ما أسمع في عن بناء الفريق/العمل بروح الفريق الواحد؟

يقال الكثير عن إيجاد " روح الفريق الواحد " ولكن ماهي روح الفريق ؟ وكيف تصنعها ؟

وكيف تحافظ عليها ؟

إن التحفيز والإثارة شيء أساسي لإيجاد روح الفريق ، والمحافظة عليها .

إن روح الفريق ، تتخطى مجرد الإثارة والتحفيز ، إنها المحرك الذي يملأ الفريق بالحماس والترابط ،

وتساعد على إحراز أفضل النتائج .

إن هذه الروح ، يجب أن تكون موجودة في جميع مراحل العمل بدءاً من اجتماع القائد مع الفريق إلى

أن يكتمل المشروع .

ويحدث ارتفاع الروح المعنوية بين الفريق ، عندما يعطي القائد وظائف ومهام محددة ، وعندما يعمل

مع الفريق ليزودهم بالموارد الضرورية ، وعندما يساند الفريق بالتشجيع ، ويشعر جميع الأعضاء

بأنهم ذوو قيمة ، ثم يقوم بمكافأة العمل الجيد .

وهكذا ننمي روح العمل الجماعي ، سواء في الميدان ، أو في غرفة مجلس الإدارة .

إن هذه الروح ليست شيئاً ينشأ تلقائياً ، فأنت مسؤول عن إيجاد روح العمل الجماعي وأن تحافظ عليها

في جميع مراحل العمل .

إن بناء الفريق والعمل معه ، يمكن أن يكون تجربة عاطفية ، إنك ترى جانباً جيداً في الأفراد الذين

عملت معهم لعدة سنين .

إن العمل لتحقيق مهمة معينة يولد إحساساً بالوحدة ، وكقائد للفريق يجب أن تكون متواجداً لتبدأ ،

وترشد وتعمل مع الفريق في كل مرحلة من المراحل .

إذا كنت مديراً آلياً فلن تستطيع توليد روح العمل الجماعي عند العمل مع الفريق ، إذ لابد من الاندماج

عاطفياً مع الناس ، ومع العمل ولكن لا تدع العواطف تفلت ، وتفقد السيطرة عليها ، ولكن كن ملتزماً

عاطفياً أمام الفريق ، وحقق الهدف .

إن أعضاء الفريق هم أصدقاؤك ومعاونون لك ، وأنت تقوم بتحقيق الأهداف ، وإذا ما تولد عندك

الإحساس بالصداقة ، والثقة المتبادلة ، فإن ذلك سيلهم الفريق ، ويولد روح العمل الجماعي بسهولة .

أن:

بعد الحرب العالمية الثانية وجد أن الجيش الذي يعمل بروح الفريق قد حقق أفضل النتائج، فالسر الحقيقي وراء نجاح اليابانيين هو قدرتهم على العمل معاً، وهم لا يعبأون كثيراً بإلى من يذهب الفضل والتقدير، بل يهتمون بالعمل معاً والفوز معاً وذلك هو السب الذي جعل اليابان واحدة من أغنى البلاد في العالم اليوم.

نعم فريق العمل أسلوب فعال ومثمر لأنه يتيح لكل فرد في المؤسسة أن يشعر بالامتلاك والمسئولية، وذلك يجعلهم أكثر التزاما وإصراراً على تحقيق نتائج أفضل. والعمل بروح الفريق يساعد الناس على تحقيق تقدير أفضل للذات وكذلك ثقة أكثر بالنفس كما أنه يشعرهم بأنهم ذوو قيمة، وهذا من شأنه أن يحسن الاتصالات ويخلق علاقات أفضل ويزيد من الإنتاجية وكذلك النتائج النهائية. إن فريق العمل بكل بساطة هو القوة الأساسية لأي مؤسسة.

((إن الإكتشافات والإنجازات العظيمة تحتاج إلى تعاون الكثير من الأيدي)) اكساندر جراهام بل





العمل بروح الفريق الواحد:



عبارة عن عملية تنظيمية إدارية تخلق من جماعة العمل:
§ وحدة متماسكة
§ متجانسة
§ متفاعلة
§ فعالة

1- لكي تزيد إنتاجية الجماعة، يجب أن يتعاون الأعضاء وينسقوا جهودهم المتضافرة
لإنجاز المهام المطلوبة منهم.

2- لكي يُقبل الأفراد على المساهمة الفعالة والعطاء الواجب، فإن من الأهمية بمكان إشباع الحاجات الاجتماعية والنفسية لهؤلاء الأفراد.

3- زيادة فاعلية الفريق ، ستحسن الفعالية الكلية للمنظمة ( تقوي مركزها، تزيد أرباحها، تحسن صورتها ) .
يساعد بناء الفريق الأعضاء على فهم سلوكهم ( الوظيفي والشخصي ) ووضع الخطط اللازمة لتطوير إنجازاتهم.

يتبع >>



 توقيع :

ما الحل ؟

الله من دلع النساء وكيدهن ومن جنونك يا حياتي

ما الحل ؟ يا مشكلة يا مدللـه ما الحل ؟

ما الحل ؟ يا مشاغبة يا متعبة ما الحل ؟

تتسرعين فتغضبين فتندمين فتطلبي مغزلاتي

محبوبتي انت المطـر و انا الشجـــــــر

لولا جميل عناقنا ماكان في الدينا ثمـر

نحن بأحلى مكان

وثالثنا الحنان

من أين ياتي النوم ؟

همس يذيب الصدر

و وسادة كا الجمر

من اين ياتي النوم ؟


الله من كرم النساء وفضلهن على افتعال المشكلاتي



آخر تعديل حسام الباشا يوم 08-08-2010 في 11:42 AM.
رد مع اقتباس
قديم 08-08-2010, 11:32 AM   #2
نائب المشرف العام
Hossam Basha


الصورة الرمزية حسام الباشا
حسام الباشا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 25
 تاريخ التسجيل :  17 / 07 / 2008
 أخر زيارة : 19-02-2011 (02:20 PM)
 المشاركات : 4,757 [ + ]
 التقييم :  65
 الإقامة
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Black
شكراً: 117
تم شكره 9 مرة في 8 مشاركة


[mark=#423e3e]فوائد فريق العمل:[/mark]

الفائدة الأولى:

التعاون وهو الفائدة الأساسية.

يرغب الأعضاء في العمل معاً وفي مساندة أحدهم الآخر لأنهم يتوحدون مع الفريق ويريدون له أن يكون ناجحاً، وبذلك تقل المنافسة الفردية، كما يريد الأعضاء ما هو أكثر من التعاون مع بعضهم من أجل مصلحة الفريق.


الفائدة الثانية:


ينقل أعضاء الفريق الذين تعلموا تقديم الدعم والثقة ببعضهم البعض المعلومات بحرية، ويدركون مدى أهمية تبادل المعلومات المطلوبة بينهم للعمل بطريقة أكثر فاعلية.

الفائدة الثالثة:

الاستخدام الأكثر فاعلية للموارد، والمواهب، والقوى والذي يقوم به الأعضاء بحرية تامة بمشاركة أعضاء آخرين بالفريق

الفائدة الرابعة:

اتخاذ القرارات والحلول في وقت واحد حيث إن كل عضو يستخلص، ويقيّم اختيارات أكثر مما يستطيع أن يقوم به فرد واحد فيقل بذلك الوقت المطلوب لإنجاز العمل؛ لأن الأعضاء يتخذون قراراتهم في آن واحد، وليس بالتتبع كما يحدث غالباً، وتتخذ القرارات بإجماع الأعضاء.

الفائدة الخامسة:

إن من يملكون المسئولية عن القرارات والحلول يشعرون بالتبعية بالتزامهم بتنفيذ تلك القرارات والحلول لإنجاح أعضاء الفريق الآخر ويشعرون أيضاً بالتزام قوي نحو الفريق بالرغبة في عدم خذلانه.

الفائدة السادسة:

يشعر العاملين بأنهم بحاجة لتحقيق الجودة والدقة وأنهم جزء من نشاط الفريق ، ويرغبون أن يظهر فريقهم بصورة جيدة قدر الإمكان، بالإضافة إلى ذلك يطمئن أعضاء الفريق إلى حصول كل واحد منهم على حاجته من الفريق لإنجاز أفضل عمل ممكن، وذلك نتيجة تعاون الأعضاء مع بعضهم البعض.

الأسس الخمسة لبناء الفريق:

يستطيع الفريق أن يستمر ليصل إلى قمة النجاح ويصل إلى مرتفعات جديدة أبعد وأسمى. هناك خمسة أسس يقوم عليها الفريق تتمثل في الآتي:

1- الثقة


يشير جون أ. هومز : (( ليس هناك ما هو أفضل للقلب من التدلي لأسفل والارتفاع بالآخرين إلى أعلى )). عليك أن تساعد أعضاء فريقك ليشعروا بمزيد من الثقة في أنفسهم وفي قدرتهم على تحقيق النجاح. وفي مقابل ذلك فسوف تزداد ثقتهم فيك.

2- الاهتمام:

تتدلى لكل إنسان قلادة خفيه على صدره مكتوب عليها ((اجعلني أشعر بالأهمية)) فكل عضو من أعضاء فريقك يشعر باهتمامك به وفي الواقع إن أعضاء الفريق يجب أن يساندوا بعضهم البعض ويجب أن يهتموا بعضهم البعض كما يهتموا بمؤسستهم تماماً. فالاهتمام هو واحد من أهم الأسس التي يقوم عليها الفريق ليس في مجال العمل

فحسب بل في الحياة الشخصية أيضاً.

3- الالتزام:

إنني أؤمن بأن العمل الجاد والشاق يؤدي إلى النجاح، والنجاح يضعك على القمة، لكن لابد من الإلتزام والإصرار لتبقى على القمة دائماً. إنه ينبغي على أعضاء الفريق أن يلتزموا بمهام الشركة، كما ينبغي عليهم أيضاً الالتزام بأهداف الفريق وبتحقيق نجاحه.

4- التعاون:

إن تعاون الناس العاديين في العمل يمكنهم أن يحققوا إنجازات غير عادية. فأعتقد أن التعاون يمكنهم من الوصول إلى مستوى متميز من النجاح والسمو. وهنا ينبغي على أعضاء الفريق أن يتعاونوا مع بعضهم البعض على أساس المصلحة العامة وليست المصلحة الفردية، فهناك حكمة صينية تقول: ((إذا ما اتفقت آراء ألف من الناس فإنهم يتمتعون بقوة ألف من الناس، أما إذا اختلفت آراء عشرة آلاف من الناس، فإنه ليس من بينهم أي فرد ذو فائدة على الإطلاق)).

5- المشاركة في المصداقية:

ينبغي تشجيع أعضاء الفريق على مشاركة التصديق بينهم، فعليهم أن يعوا جيداً أنهم لا يعملون بشكل فردي ولكن داخل فريق، تماماً كما يعولون عند ممارسة الرياضة: تجد اللاعبين يعملون بجد، يعدون سريعاً ويلعبون بمهارة حتى يتمكنوا من الفوز، وعندئذ يتقاسمون شرف الفوز بينهم ، فهم يقولون حققنا الفوز ولا يقول أحدهم أنا الفائز.

عندما يتفهم أعضاء الفريق هذه الأسس الخمسة لبناء الفريق وعندما تصبح هذه الأسس جزءاً لا يتجزأ من حياتهم، فإنهم سوف يكونون أكثر قوة وفاعلية، ذلك لأن فريقهم يقوم على أساس قوي يستطيع أن يقف في مواجهة أي مشاكل أو انتكاسات قد تعترض الطريق. بروح الفريق سيتجهون جميعاً نحو النجاح الذي لا يحده حد.

إن فريق العمل ينبغي أن يُبنى على أساس قوي. الثقة والاحترام يعتبران الدعامتين الأساسيتين القويتين اللتان تحفظان الفريق متماسكاً في مواجهة كل الظروف، وللحديث بقية


 


رد مع اقتباس
قديم 08-08-2010, 11:57 AM   #3
نائب المشرف العام
Hossam Basha


الصورة الرمزية حسام الباشا
حسام الباشا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 25
 تاريخ التسجيل :  17 / 07 / 2008
 أخر زيارة : 19-02-2011 (02:20 PM)
 المشاركات : 4,757 [ + ]
 التقييم :  65
 الإقامة
Yemen
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Black
شكراً: 117
تم شكره 9 مرة في 8 مشاركة


ثقافة الفريق الواحد







يكثر الحديث في بلدنا عن أهمية العمل الجماعي، لكن نادرا ما تجد مجموعة متماسكة يعمل أفرادها

كفريق واحد، بحيث يتمكن كل منهم من الاندماج مع الآخرين لإنجاز العمل معا كما يتوجب. و في ذات

الوقت تستمر الشكاوى التي لا تنتهي في كل مؤسسة أو مكان عمل حول ضعف التنسيق والتعاون،

وحتى الآن لم ينجح أحد في إيجاد وصفة ناجعة لمعالجة هذه المشكلة. هذه الظاهرة تنتشر بشكل واسع

في القطاع العام وكذلك الخاص، وللأسف نرى أيضا أن مظاهر الفردية أصبحت تطغى أحيانا حتى على

الألعاب الرياضية ذات الصبغة الجماعية.

أصبح بديهيا ألا ننجح في جهود التنمية أو جذب الاستثمارات مثلا دون توحيد وموائمة الجهد للوصول


إلى الهدف. فإذا لم تكن الرؤى والغايات والأهداف واضحة ومفهومة لكل أطراف المعادلة تشتت

الجهود، وأسوأ من ذلك إذا كان الإيمان بأهمية ما نريد تحقيقه ضعيفا، فترت الهمة وتبعثرت الجهود

وطغت الأنانية، فالنهج الأناني لا يمكن أن يكون وصفة للنجاح.

َضياع الوقت و الفرص أمران لا يجوز أن يؤخذا ببساطة، إذ أن كلاهما لا ينتظران، والشواهد عديدة.


الكثير من الأفكار المبتكرة الرائعة أحبطت لعجز القائمين عليها من تحقيق أهدافهم، وذلك لأن بعضهم

قرر أن يهدر وقتا طويلا في انتقاد جهود زملائه بدلا من التركيز على العمل. وبعضهم كان على

استعداد لتدمير مشروع ما أو إجهاض فكرة أو مبادرة خلاقة، فقط لمنع الآخرين من تلقي المدح أو

التكريم. أما تعريض العمل برمته للخطر فهو أمر ليس ذي بال. بات من الطبيعي إذا ما انضم شاب أو

فتاة مفعم بالحيوية لمكان عمل أن يجتهد زملائهم على إحباطهم بل وإجبارهم أحيانا على تركه، بدلا من

الأخذ بيدهم والعمل معهم والتعلم من نهجهم المبتكر.

لا بد من التفكير بطرق عملية جديدة، قادرة على إيجاد الوسائل التي تضمن أن نتمكن من غرس روح


الجماعة في فكر وقلوب الأطفال، ونعلمهم معنى التنسيق والتعاون ، وكذلك أن نشعرهم بالفخر أن

جهودهم في تحسين أداء فريقهم أهم من الفخر بأدائهم الفردي الجيد، حتى يستقر في وجدانهم أن العمل

الجماعي المتناغم هو ضمانة النجاح.


 


رد مع اقتباس
قديم 08-08-2010, 06:26 PM   #4
جيل ذهـــبي
راجية رحمة الله


الصورة الرمزية Little Angel
Little Angel غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 699
 تاريخ التسجيل :  07 / 01 / 2010
 العمر : 25
 أخر زيارة : 28-03-2013 (11:01 PM)
 المشاركات : 3,216 [ + ]
 التقييم :  60
 الإقامة
Yemen
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Darkcyan
شكراً: 42
تم شكره 33 مرة في 14 مشاركة


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسام الباشا مشاهدة المشاركة
ثقافة الفريق الواحد








يكثر الحديث في بلدنا عن أهمية العمل الجماعي، لكن نادرا ما تجد مجموعة متماسكة يعمل أفرادها

كفريق واحد، بحيث يتمكن كل منهم من الاندماج مع الآخرين لإنجاز العمل معا كما يتوجب. و في ذات

الوقت تستمر الشكاوى التي لا تنتهي في كل مؤسسة أو مكان عمل حول ضعف التنسيق والتعاون،

وحتى الآن لم ينجح أحد في إيجاد وصفة ناجعة لمعالجة هذه المشكلة. هذه الظاهرة تنتشر بشكل واسع

في القطاع العام وكذلك الخاص، وللأسف نرى أيضا أن مظاهر الفردية أصبحت تطغى أحيانا حتى على

الألعاب الرياضية ذات الصبغة الجماعية.

أصبح بديهيا ألا ننجح في جهود التنمية أو جذب الاستثمارات مثلا دون توحيد وموائمة الجهد للوصول

إلى الهدف. فإذا لم تكن الرؤى والغايات والأهداف واضحة ومفهومة لكل أطراف المعادلة تشتت

الجهود، وأسوأ من ذلك إذا كان الإيمان بأهمية ما نريد تحقيقه ضعيفا، فترت الهمة وتبعثرت الجهود

وطغت الأنانية، فالنهج الأناني لا يمكن أن يكون وصفة للنجاح.

َضياع الوقت و الفرص أمران لا يجوز أن يؤخذا ببساطة، إذ أن كلاهما لا ينتظران، والشواهد عديدة.

الكثير من الأفكار المبتكرة الرائعة أحبطت لعجز القائمين عليها من تحقيق أهدافهم، وذلك لأن بعضهم

قرر أن يهدر وقتا طويلا في انتقاد جهود زملائه بدلا من التركيز على العمل. وبعضهم كان على

استعداد لتدمير مشروع ما أو إجهاض فكرة أو مبادرة خلاقة، فقط لمنع الآخرين من تلقي المدح أو

التكريم. أما تعريض العمل برمته للخطر فهو أمر ليس ذي بال. بات من الطبيعي إذا ما انضم شاب أو

فتاة مفعم بالحيوية لمكان عمل أن يجتهد زملائهم على إحباطهم بل وإجبارهم أحيانا على تركه، بدلا من

الأخذ بيدهم والعمل معهم والتعلم من نهجهم المبتكر.

لا بد من التفكير بطرق عملية جديدة، قادرة على إيجاد الوسائل التي تضمن أن نتمكن من غرس روح

الجماعة في فكر وقلوب الأطفال، ونعلمهم معنى التنسيق والتعاون ، وكذلك أن نشعرهم بالفخر أن

جهودهم في تحسين أداء فريقهم أهم من الفخر بأدائهم الفردي الجيد، حتى يستقر في وجدانهم أن العمل

الجماعي المتناغم هو ضمانة النجاح.

رائع جداً ما نقلت رااااااااااااااائع

سلمت يداك وإن شاء الله الكل يستفيد من الموضوع


 
 توقيع :
يااااا رب إحمي وطني وأهله من كل شر


و ياااا رب بكره يحمل لنا كل الخير




النظام الذي يقتل ابناءه لا يستحق أن يحكمهم ولن يحكمهم بعد الأن


رد مع اقتباس
رد

مواقع النشر


(مشاهدة الكل عدد الذين شاهدوا هذا الموضوع : 6 :
, , , , ,
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات أخر رد
قائد العمل وصفاتة محمد القرشي .:: منتدى التنميـــة البشريـــة ::. 2 25-01-2010 08:06 AM
ماهو مفهو م العمل بروح الفريق الواحد؟؟؟؟؟ NAJWA .:: جدد شبـــابك بالـتطـــــوع ::.

9 18-01-2010 12:55 PM
دور العمل التطوعي أسامة الأصبحي .:: جدد شبـــابك بالـتطـــــوع ::.

4 03-12-2009 07:49 PM
بالمال الاماراتي !, مانشستر سيتي هل يسعى لمقارعةالكبار ؟ احمد جمالي .:: الجيــــــــــل الريــــــاضي ::. 0 30-07-2009 05:46 AM
أخلاقيات العمل ضرورة إدارية محمد القرشي .:: منتدى التنميـــة البشريـــة ::. 2 14-07-2009 04:38 PM


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 03:36 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواضيع والتعقيبات لاتمثل بالضرورة الرأي الرسمي للمنتدى بل تمثل وجهة نظر كاتبها

a.d - i.s.s.w

إستضافة عدن هوست | تصميم أحمد الباشا

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML